المستعصم بالله (609 – 656هـ، 1212 – 1258م). عبد الله المستعصم بالله بن منصور المستنصر بالله بن محمد الظاهر بن أحمد الناصر، من أحفاد هارون الرشيد العباسي، وكنيته أبو أحمد. كان آخر خلفاء الدولة العباسية في العراق. وُلد ونشأ ببغداد. بويع بالخلافة بعد وفاة أبيه سنة 640هـ، 1242م، والأخطار تحيط بدولة الخلافة من كل جانب، وانحصر نفوذها في بغداد فقط، وكان المغول التتار قد استفحل أمرهم في عهد سلفه المستنصر بالله، وزحفوا نحو العراق بقيادة هولاكو، في عهده، وفشلت محاولات الصلح بينه وبين المغول لاختلاف آراء مستشاريه ووزرائه حول أنسب الطرق لتجنب شرورهم. إلا أن هولاكو زحف على بغداد في نحو مائتي ألف مقاتل، والتقت به جيوش الخلافة، في نحو عشرة آلاف فارس، ولذا لم يصمدوا طويلاً أمام التتار، فتفرقوا، ودخل هولاكو بغداد، فجمع له ابن العلقمي ساداتها ومدرسيها وعلماءها، حتى بلغوا سبعمائة شخص، فقتلهم جميعًا، إلا سبعة عشر شخصًا، بينهم الخليفة، تركهم ليدلوا على مواضع الأموال، ثم قتلهم أيضًا بعد أن أدوا المطلوب.

وأقام المغول مجزرة كبيرة بين أهل العراق، لم يشهد لها التاريخ مثيلاً، بلغت أعلى تقديراتها مليون نفس وأقلها ثمانمائة ألف، وكان قتل المستعصم رفسًا، وقيل: إغراقًا، وقيل: خنقًا، وقد قتل معه ولداه الأكبر والأوسط، وأسر الأصغر مع أخواته الثلاث، واستمر القتل نحو أربعين يومًا. وبموته أسدل الستار على دولة بني العباس في العراق، بعد أن تعاقب عليها 37 خليفة حكموا مدة 524 سنة.

المستعصم بالله
  • 0.00 / 5 5
  كيف وجدت هذا المقال؟  
طباعة هذه المقالة طباعة هذه المقالة