حقوق السَّحْب الخاصة موجودات احتياطية تدخل في دفاتر مؤسسة النقد الدولي كأرصدة للدول الأعضاء. تستطيع أي دولة عضو أن تستخدم هذا لتحصل على ما تحتاج إليه من العملة الصعبة من حساب دولة أخرى. حقوق السحب الخاصة تسمى الذهب الورقي. وهي ليست نقودًا فعلية وليس لها رصيد من الذهب، ولكن لها الضمان الكامل لقيمتها بالذهب. وتستطيع الدول الأعضاء أن تحوِّل حقوق السحب الخاص فيما بينها لتسوِّي ديونها.

أنشأ صندوق النقد الدولي حقوق السحب الخاص عام 1969م لكي تضاف إلى الاحتياطي الدولي من الذهب والاحتياطي الوطني من العملات، خاصة دولار الولايات المتحدة الأمريكية. حقوق السحب الخاص تمثل وسيلة للتبادل الدولي يمكن الاعتماد والسيطرة عليها أكثر من غيرها؛ إذ إن إمدادات الدول من الذهب لم تعد تكفي كرصيد احتياطي.

إضافة إلى ذلك، فإن للدولار عيبين رئيسيين: الأول أن بعض الدول الأوروبية رأت أن استخدام الدولار عملة دولية أعطى الولايات المتحدة الأمريكية نفوذًا أكثر من اللازم في الاقتصاد العالمي. والعيب الثاني أن بعض الأمريكيين رأوا أن تبادلاً دوليًا يعتمد على الدولار، وضع مسؤولية دولية أكثر مما يجب على السياسة الاقتصادية الداخلية في الولايات المتحدة.

صندوق النقد الدولي؛ النقود.

حقوق السحب الخاصة
  • 0.00 / 5 5
  كيف وجدت هذا المقال؟  
طباعة هذه المقالة طباعة هذه المقالة